اختتام الدورة التدريبية للكشف عن الوثائق المزورة في مركز التدريب الأساسي لشرطة ذي قار ‏

التبويبات الأساسية

8 نوفمبر 2018 - 10:11م

العيون الساهرة ‏

اختتم مركز التدريب الأساسي في شرطة ذي قار الدورة التدريبية للكشف عن الوثائق المزورة التي نظمت بالتعاون مع ‏مديرية مرور ذي قار والتي اشترك فيها عدد من منتسبي شرطة المرور والموظفين المدنيين والتي استمرت 12 يوما .‏
وذلك لتطوير قابليات المتدربين ولتعريفهم بالطرق الحديثة المستخدمة للتعرف على الوثائق المزورة والكشف عنها في ‏الدوائر الحكومية , بهدف رفع كفاءة وقدرات منتسبي هذه الدوائر في عملية كشف الوثائق المزورة ، والتعرف على ‏التكنولوجية الحديثة المستخدمة في هذا الإطار. ‏
وتم إلقاء المحاضرات من قبل محاضرين اختصاص في مجال كشف الوثائق المزورة ضمن المنهج المعد والذي يشمل ‏التعريف بجريمة التزوير, وطرق الكشف عن التزوير , والتزوير الالكتروني وطرقه , والحداثة في الأنظمة ‏الالكترونية غير القابلة للتزوير , وتعريفهم بالمحررات وأنواعها وعقوبات جريمة التزوير وفق قانون العقوبات العراقي رقم 111 لسنة 1969 المعدل حيث نظم المشرّع العراقي احكام جريمة التزوير في الفصل الثالث من الباب الخامس الخاص بالجرائم المخلة بالثقة العامة .‏
وهناك عدة أمور ينبغي أن تتغير في عقولنا ونفوسنا ونظرتنا إلى ما يجري في البلد بل وفي تربيتنا لأولادنا وبناتنا ‏ودورنا في المجتمع وذلك بان نوجه النشئ الجديد ليكونوا في الطليعة باتجاه الإصلاح والتمسك بالقيم السليمة ونبذ ‏الفساد والتحذير منه وإنكاره في النفوس ثم في محيط العمل والمجتمع والإبلاغ عن كل عمل من شأنه الانحراف ‏بالوظيفة العامة عن مسارها واعتباره فساداً وجريمة تستوجب العقاب في بموجب القانون.‏
وعلى وسائل الإعلام و مؤسسات المجتمع المدني والمواطنين التبليغ عن كل مفسد ليتم اتخاذ الإجراء اللازم حيال ‏ذلك،لاسيما أن العديد من القضايا التي تم فضحها كانت بعد تلقي بلاغات من المواطنين لاسيما ان عشنا وعرفنا ما ‏يؤدي اليه التزوير وما يجره من ويلات على الشعب والدولة من ضياع حقوق مكتسبة بالعرق والجهد وسهر الليالي .‏