القوات الأمنية مسنودة بافواج من الحشد الشعبي تقتحم تكريت

التبويبات الأساسية

11 آذار 2015 - 8:22م

العيون الساهرة   متابعة معارك النصرالمؤزر

 

اقتحمت القوات الامنية، مسنودة بافواج من الحشد الشعبي، مدينة تكريت، التي تعد اخر معاقل "داعش" في صلاح الدين، ونجحت عقب ساعات من الهجوم الذي يأتي في اطار عمليات "لبيك يارسول الله" في السيطرة على حي القادسية وشارع الباشا والمستشفى العسكري وسط المدينة. وعلى الفور من اقتحام القوات الامنية لتكريت، افادت معلومات استخبارية، بأن قادة "داعش" من الجنسيات الاجنبية هربوا الى خارج المدينة، فيما توقعت اللجنة الامنية في مجلس صلاح الدين "تطهير تكريت خلال ايام قلائل".ورافقت الاعمال البطولية للقوات الامنية والحشد الشعبي في صلاح الدين، اجراءات امنية مماثلة، اقدمت على اتخاذها القوات المسلحة في الانبار، حينما تمكنت من قتل 27 ارهابيا ومعالجة 31 عبوة ناسفة في عملياتها العسكرية شرقي الفلوجة.