المرجعية الدينية تطالب بالاستمرار في تحرير المدن وتدعو الى القتال تحت راية العراق فقط

التبويبات الأساسية

20 آذار 2015 - 7:43م

العيــون الساهــرة

اكد ممثل المرجعية الدينية في كربلاء المقدسة عبد المهدي الكربلائي ضرورة الاستمرار في الانتصارات الامنية التي حققها الجيش والشرطة ومن ساندهم من العشائر والحشد الشعبي، داعياً القوات المشاركة الى القتال تحت راية العراق وحده وعدم رفع اية راية اخرى تشير الى جهات معينة او طائفة بعينها .

وقال الكربلائي خلال خطبة الجمعة في الصحن الحسيني المطهر في كربلاء المقدسة  نقدر جيداً كل الجهود التي بذلت وتبذل في سبيل تحرير الاراضي العراقية من تنظيم داعش الاجرامي فيما يخص الجيش والشرطة ومن ساندهم من المتطوعين وندعوهم الى الاستمرار بتلك الانتصارات و تجاوز محافظات الانبار وصلاح الدين وكركوك والوصول الى بلاد خالصة تماماً من التنظيم المجرم (داعش) .

واضاف الكربلائي" نأمل ان تكون هناك مشاركة واسعة من قبل ابناء العشائر الساكنين في الاراضي التي يسيطر عليها التنظيم وضرورة ابعاد الجهات التي تحاول ان توصل صورة غير صحية بمحاولة منها اضعاف المقاتلين من خلال نقل قضايا غير واقعية عن جبهات القتال سيما والانتصارات واضحة امام الجميع.

وتابع الكربلائي : يتوجب ان تتوحد كل الصفوف والابتعاد عن الحزبية مع توحيد كل الامكانات لصد الهجوم الشرس والانتصار في هذه المعركة المصيرية، فضلاً عن ضرورة مراعاة ذوي الشهداء والمقاتلين الذين ضحوا من اجل العراق.

واكد ممثل المرجعية الدينية ، على ضرورة الابتعاد عن كل رفع الرايات الخاصة لكي لا تسبب اي اثار ومخاوف لدى بعض المقاتلين والعزل، فضلاً عن ضرورة الابتعاد عن رفع صورة المرجع الاعلى علي السيستاني في القتال او اثناء تحرير المناطق او حتى المناطق المحررة، داعياً محبي المرجع الاعلى الى الالتزام بذلك .