قائد شرطة ذي قار يعقد لقاء تنسيقي مع عدد من شيوخ العشائر في المحافظة حفاظا على ‏سلمية التظاهرات ضمن الأطر القانونية

التبويبات الأساسية

16 يوليو 2018 - 9:03م

 العيـــون الساهـــرة

التقى قائد شرطة محافظة ذي قار اللواء المهندس حسن سلمان داخل الزيدي والى جانبه مدير شؤون العشائر في المحافظة العميد فلاح السعيدي صباح اليوم الاثنين 2018/7/16  بعدد من شيوخ ووجهاء المحافظة في مضيف مديرية شؤون العشائر بمدينة الناصرية (مركز محافظة ذي قار) بحضور النائب الأول لمحافظ ذي قار الأستاذ عادل الدخيلي لمناقشة سبل الحفاظ على الأمن العام وسلمية التظاهرات ونبذ التصرفات السلبية المخالفة للدين والقانون والعرف العشائري.

قائد شرطة ذي قار خلال اللقاء تحدث عن الأوضاع الأمنية الأخيرة التي رافقت التظاهرات في محافظة ذي قار احتجاجا على ضعف الخدمات الحكومية والفساد وما حدث من أعمال شغب وحرق الإطارات والاعتداء على رجال الأجهزة الأمنية والنتائج المترتبة عليها من أضرار بالممتلكات العامة والخاصة والتي تعود نتائجها السلبية على المواطنين وتعرضهم للمسائلة القانونية .

ووجه قائد شرطة ذي قار امتنانه وتقديره لتعاون شيوخ العشائر ووجهاء المدينة والمواطنين الشرفاء مع الأجهزة الأمنية خلال الفترات الماضية للحفاظ على الأرواح والممتلكات العامة والخاصة .

وأكد اللواء المهندس حسن الزيدي على دور العشائر باعتباره ليس مرحلياً وإنما هو ثابت ومساند على مر الأزمان في حفظ الأمن والنظام وتحقيق التعايش السلمي .

مشددا بأنه في سبيل تحقيق مطالب المتظاهرين المشروعة الالتزام واحترام حقوق الآخرين وممتلكاتهم فضلا عن الممتلكات العامة بما يكفله الدستور ضمن أطر القانون .

موضحا دور وسعي الأجهزة الأمنية بالعمل على مساندتهم بأن تكون التظاهرات سلمية وعدم إفساح المجال بخروج الأمور عن السيطرة والانضباط مستشهدا بحالات ضبط النفس التي تحلى بها رجال قوى الأمن الداخلي والتصرف بشكل قانوني مع عدد من حالات الشغب التي حدثت في مدينة الناصرية وناحية كرمة بني سعيد.

 وأعلن شيوخ العشائر عن مساندة أبنائنا من المتظاهرين والاتفاق لدعوتهم بأن يحافظوا على سلمية التظاهرات ، وعدم السماح للمندسين أن يشوهوا سلمية التظاهرة وضياع حقوقهم المشروعة لأن العبث بالممتلكات العامة إنما هو تخريب وتحريف عن مسار التظاهرة والمطالب المشروعة .

 والعمل على توعية المواطنين بأن التظاهر طريق لنيل الحقوق بدون تدمير وخراب مؤسسات الدولة والبنى التحتية  كون الممتلكات العامة مثل الأبنية الحكومية وغيرها هي ملك جميع الشعب يجب المحافظة عليها وليس ملك لأي مسؤول أو جهة معينة , وان رجال الأمن المنتشرين لحمايتهم ويتحملون مسؤولية عدم السماح لأي شخص يحاول التخريب أو الشغب ومحاسبتهم وفق القانون .

وقال شيوخ العشائر وفي الوقت ذاته نحن ندين ونستنكر آي محاولة للتعدي والتجاوز على أملاك الشعب وثرواته ونرفض الاعتداء على أبناء الأجهزة الأمنية ونطالب الحكومة بإنزال أقصى العقوبات بالمندسين والمغرضين الذين يهددون مشروعية التظاهرات وسلميتها .

يذكر أن شرطة ذي قار قامت بتوفير الحماية للمتظاهرين والممتلكات العامة لأكثر من ثماني مظاهرات في مناطق متفرقة من المحافظة خلال يوم أمس الأحد 2018/7/15 , إلا أن محاولة البعض إثارة أعمال شغب والاعتداء على الأجهزة الأمنية تسبب بوقوع إصابات أكثر من 100 منتسب شرطة وضابط فضلا عن إصابة أكثر من 15 مواطن آخرين .