وزير الداخلية يتفقد القطعات الأمنية في بيجي ويشارك المقاتلين فرحة الانتصار

التبويبات الأساسية

15 أكتوبر 2015 - 10:42م

العيــون الساهــرة

تواصلاً على نهجه في الاطلاع الميداني ومشاركة المقاتلين الانتصارات في جبهات القتال لشد أزرهم ورفع معنوياتهم وصل السيد وزير الداخلية الأستاذ محمد سالم الغبان قضاء بيجي وعقد فور وصوله القضاء اجتماعاً امنياً جمع سيادته بوكيل الوزارة لشؤون الشرطة الفريق موفق عبد الهادي وقائد قوات الشرطة الاتحادية الفريق رائد شاكر جودت وكان الاجتماع في المقر المسيطر لقيادة الشرطة الاتحادية في قاعدة سبايكر وأوجز القادة الميدانيون للسيد الوزير أهم مراحل الانتصارات التي حققتها قواتنا الأمنية على الارض وهزيمة عصابات داعش الإرهابية أمام عزيمة أبطال وزارتي الداخلية والدفاع والحشد الشعبي وأبناء العشائر وشدد السيد الوزير على ضرورة إدامة زخم المعركة والاستفادة القصوى من المعنويات المرتفعة للمقاتلين في تحقيق مزيدا من الانتصارات .

بعدها اشرف السيد وزير الداخلية شخصياً على عمليات تأهيل الموقع البديل لمديرية شرطة نينوى مؤكدا ضرورة بذل قصارى الجهود بهذا الصدد وألقى سيادته كلمة قيمة أمام منتسبي شرطة نينوى اكد سيادته خلالها ان على منتسبي شرطة نينوى مضاعفة جهودهم وتقديم كل ما بوسعهم لاختصار الزمن والإسراع بتحرير محافظتهم من دنس عصابات داعش الإرهابية وأوضح السيد الغبان ان وزارة الداخلية لم ولن تدخر اي جهد في سبيل العمل على تحرير نينوى بالتنسيق والتعاون مع الجهات المعنية كافة وأبناء نينوى أنفسهم وان الاستعدادات في وزارة الداخلية لم تتوقف يوماً لتحرير نينوى , من جهتهم عاهد منتسبي شرطة نينوى السيد الوزير انهم تواقون لمقاتلة داعش الإرهابي والقضاء عليه لتحرير محافظتهم من دنسه شاكرين سيادته على جهوده المخلصة باحتضانهم وتلبية متطلباتهم كافة.

ثم توجه السيد وزير الداخلية لمصفى بيجي وتفقد المناطق المحررة واطلع ميدانياً على المواقع المحررة مشيداً ببطولة المقاتلين الغيارى الذين سطروا اروع البطولات في مقاتلة قوى الشر والإرهاب الداعشي وعزمهم على تطهير اخر شبر من ارض الوطن , وشارك السيد الوزير ابنائه واخوانه فرحة النصر حيث كان سيادته وعلى طوال الطريق يلقي التحية والسلام على كل القوات المشاركة في عمليات التحرير المباركة مقدماً لهم التهاني والتبريكات داعياً إياهم الى مواصلة التحرير وبنفس العزيمة لانهم اقوياء بقوة الايمان .